نعي المناضلة ميّة الجريبي الأمينة العامة السابقة للحزب الجمهوري

تلقّيت ببالغ الحسرة والأسى نعي المناضلة ميّة الجريبي الأمينة العامة السابقة للحزب الجمهوري، التي جعلت من مسيرتها عنوانا للكلمة الحرة ورمزا للإباء والصدق والوفاء والثبات على المبدأ ونكران الذات والتفاني في خدمة تونس وقيم الديمقراطية والحريّة والعدالة والمساواة والدولة المدنيّة.


سيحفظ التاريخ والشعب التونسي لميّة الجريبي مكانة متميّزة في سجل الملاحم التي خاضها من أجل التحرّر، مناضلة صادقة من طينة أولئك الذين ضحّوا ورابطوا وثبتوا وعانوا لقاء وفائهم وثباتهم وإخلاصهم وصلابة مواقفهم وما بدّلوا تبديلاً. 

وبهذه المناسبة الأليمة لا يسعني إلا أن أتوجّه الى الشعب التونسي بأسره وإلى ذويها وإلى كل من عرفت وأحبّت، بخالص تعازي سائلا المولى جلّ وعلا أن يتغمّد فقيدة تونس بواسع رحمته وفيض مغفرته ويسكنها فسيح جنانه، وأن يلهم أهلها جميل الصبر والسلوان.

إنّا لله وَإنَّا إليه راجعون

الباجي قايد السبسي

المكان : قصر قرطاج
التاريخ: 20 ماي 2018
شارك :

الأخبار ذات الصلة

الصفحات

Layout Settings