كلمة رئيس الجمهورية في الملتقى حول "الاستشراف والتخطيط الاستراتيجي في تونس"

افتتح رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي الملتقى حول "الاستشراف والتخطيط الاستراتيجي في تونس ودور المعهد التونسي للدراسات الاستراتيجية" والذي ينظمه المعهد التونسي للدراسات الاستراتيجية يومي 11 و12 جوان الجاري ويشارك فيه عدد من الخبراء والجامعيين والباحثين في عديد المجالات و ممثلي مؤسسات وهياكل وأحزاب.
وتناول رئيس الجمهورية في خطابه ضرورة مساهمة كافة الأطراف في الدراسات الاستراتيجية باعتبارها جزء من الحوكمة الرشيدة والأوضاع الأمنية والاقتصادية والاجتماعية والاقليمية الراهنة وما تقتضيه للخروج منها.
وقال رئيس الجمهورية في خطابه أنّ:
المطالب الاجتماعية مشروعة ولكنّها لم تأت في الوقت المناسب فالبلاد تمرّ بوضع صعب جدّا.
المقارنة يجب أن تتم اليوم بين من يتحصل على أجره آخر الشهر ومن لا يتحصل على شيء.
ضرورة الحسم في موضوع التحركات الاحتجاجية وخلق مناخ جديد يساهم الجميع في تحسينه ويكون ملائما لتطوير الاقتصاد والالتحاق بالدول المتقدمة.
التحركات الأخيرة في الجنوب لم تكن بريئة.
على الدولة أن تدافع عن نفسها ضد من يحاولون تفكيكها

التاريخ: 11 جوان 2015
شارك :

الأخبار ذات الصلة

الصفحات

Layout Settings