رئيس الدولة يقدم التعازي إلى الرئيس الفرنسي على إثر الهجمات الإرهابية التي عرفتها باريس

على إثر العمل الإرهابي الآثم الذي استهدف مساء يوم الجمعة 13 نوفمبر 2015 عدّة مواقع بالعاصمة الفرنسية باريس و خلّف عديد الضحايا والمصابين الأبرياء، التقى رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي بنظيره الفرنسي السيد فرنسوا هولاند، اليوم السبت 14 نوفمبر 2015 بالايليزي.
وقد أدان رئيس الجمهورية بشدّة الاعتداء الارهابي الذي ضرب العاصمة الفرنسية باريس وأعرب عن تعاطفه ومواساته لعائلات الضحايا وقدّم لهم في هذا الظرف الأليم تعازيه الحارّة.
كما أكّد رئيس الجمهورية على تضامن تونس التامّ، حكومة وشعبا، مع الحكومة والشعب الفرنسيين وشدّد على أن تونس لن تدّخر أي جهد لتكثيف تعاونها مع فرنسا في مجابهة الارهاب والوقوف إلى جانبها في هذه اللحظات العصيبة.
كما أضاف أن الارهابيين يشنون عبر هذا الهجوم حملة عمياء على قيم الحرّية والديموقراطية التي هي أساس الحضارة والإنسانية داعيا إلى تضافر كلّ الجهود على المستوى الدولي لمجابهة ظاهرة الارهاب.

المكان : قصر قرطاج
التاريخ: 14 نوفمبر 2015
شارك :

الأخبار ذات الصلة

الصفحات

Layout Settings