استقبال رئيس الجمهورية صاحب السموّ الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز آل سعود، ولي العهد رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية السعودي الذي يقود الوفد المشارك في اجتماع مجلس وزراء الداخلية العرب

استقبل رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي، يوم الأربعاء 05 أفريل 2017 بقصر قرطاج، صاحب السموّ الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز آل سعود، ولي العهد رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية السعودي الذي يقود وفد بلاده في أشغال الدورة 34 لمجلس وزراء الداخلية العرب التي تحتضنها تونس يومي 05 و06 أفريل الجاري.

وعبّر صاحب السموّ الملكي عن تشرفه بلقاء رئيس الجمهورية وأبلغه تحيات أخيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، ونوّه بما تشهده العلاقات التونسية السعودية من حركية وزخم كبيرين بفضل حرص قيادتي البلدين على تنميتها باستمرار.

وأكّد على أنّ بلاده تُقدّر عاليا ما تمّ تحقيقه في تونس من خطوات هامة لمزيد ترسيخ الأمن والاستقرار، وأبرز وقوف المملكة إلى جانب تونس في محاربة الإرهاب واستعدادها لتكثيف التعاون معها في هذا المجال، مشيدا في هذا السياق بالمبادرة التونسية لإيجاد تسوية سياسية شاملة في ليبيا ومؤكدا دعم السعودية لها بما يخدم مصلحة تونس وليبيا ودول الجوار ويحقق الأمن والاستقرار في المنطقة.

من جانبه، عبّر رئيس الجمهورية عن ارتياحه الكبير لمستوى التعاون بين البلدين في كافة المجالات وأشاد بالمشاركة السعودية المتميزة في قمة الاستثمار وبالدعم الهام الذي خصصته المملكة لتحقيق التنمية وإنجاز مشاريع في تونس.

كما نوّه رئيس الدولة بالدور المحوري للمملكة العربية السعودية في العالم العربي والإسلامي ولجهودها المقدّرة في تحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة ودعمها لقضاياها العادلة.

المكان : قصر قرطاج
التاريخ: 05 أفريل 2017
شارك :

الأخبار ذات الصلة

الصفحات

Layout Settings