متابعة رئيس الجمهورية للحادثة الأليمة التي جدت بمنطقة عين السنوسي

على اثر الحادث الأليم الذي جد يوم الأحد 01 ديسمبر 2019 بعين السنوسي منطقة عمدون من ولاية باجة تنقل رئيس الجمهورية قيس سعيد صحبة رئيس الحكومة السيد يوسف الشاهد على عين المكان لمعاينة ما حدث.

ثم زارا المستشفى الجهوي بباجة للاطمئنان على صحة المصابين و استمعا إلى معطيات حول الإسعافات المقدمة و الإجراءات التي تم اتخاذها من قبل الإطار الطبي وشبه الطبي وأعوان الأمن والحماية المدنية.

وتحول رئيس الدولة ورئيس الحكومة مرفوقين بوزيرة الصحة اثر ذلك إلى كل من مستشفى الحروق البليغة ببن عروس و مستشفى شارل نيكول بالعاصمة اللذين استقبلا عددا من المصابين و من الضحايا. و تحدثا إلى الإطار الطبي و شبه الطبي كما التقيا أفراد عائلات ضحايا الحادث مقدمين لهم التعازي الحارة في وفاة أبنائهم ومتمنيين الشفاء العاجل للجرحى مع الدعوة إلى الإحاطة بهم.

التاريخ: 01 ديسمبر 2019
شارك :

الأخبار ذات الصلة

الصفحات

Layout Settings