لقاء مع نائب رئيس البنك الدولي لشؤون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

استقبل رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي، يوم الجمعة 21 ديسمبر 2018 بقصر قرطاج، فريد بالحاج نائب رئيس البنك الدولي لشؤون منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا رفقة عدد من وزراء التربية المشاركين في مؤتمر البنك الدولي الإقليمي لمنطقة شمال إفريقيا والشرق الأوسط الذي ينعقد تحت سامي إشراف رئيس الجمهورية لإطلاق تقريرين حول التنمية في العالم لسنة 2019 وحول التربية بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وأكد رئيس الجمهورية حرص تونس على مزيد تعزيز التعاون مع البنك الدولي والاستفادة مما يوفرهمن برامج وتمويلات من شأنها أن تدعم التوجهات التنموية لبلادنا التي كانت من أول المبادرين بالانضمام إلى مشروع "رأس المال البشري" الذي أطلقه رئيس البنك الدولي. وأبرز أن الاستثمار في رأس المال البشري خيار استراتجي انتهجته تونس وميز سياساتها منذ سنوات الاستقلال الأولى خاصة من خلال إعطاء الأولوية للتعليم والنهوض بدور المرأة في المجتمع باعتبارهما من المقومات الأساسية لبناء الدولة الحديثة.

كما أوضح أن دعم قدرات الشباب من خلال تطوير المنظومة التربوية وتطوير مهاراتهم في مجالات العلوم والتكنولوجيا بما يؤهلهم لاقتحام سوق الشغل ويفتح لهم آفاقا جديدة ويطور رؤيتهم للمستقبل، معربا عن ثقته في قدرة الشباب التونسي على تذليل الصعوبات وتوجيه الطاقات نحو الابتكار ومواصلة البناء.

من جانبه أكد نائب رئيس البنك الدولي لشؤون منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا حرص البنك على التعاون مع تونس ودول المنطقة من اجل وضع برنامج عمل مشترك وطَموح يهدف بالخصوص إلى توفير مناخ اقتصادي واجتماعي متطور من خلال تمكين الأجيال الجديدة من المعارف اللازمة في مجال الاقتصاد الرقمي حتى تتمكن من مواكبة التحوُّلات المتسارعة في طبيعة العمل والإسهام الفاعل في التنمية المستدامة لبلدانهم لا سيما وأن دول المنطقة ستكون بحلول سنة 2050 مدعوة إلى خلق 300 مليون وظيفة لتلبية احتياجات مواطنيها من الشباب.

 

المكان : قصر قرطاج
التاريخ: 21 ديسمبر 2018
شارك :

الأخبار ذات الصلة

الصفحات

Layout Settings