لقاء مع المنسق المقيم للأمم المتحدة بتونس

استقبل رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي، يوم الاثنين 10 ديسمبر 2018 بقصر قرطاج، السيد Diego Zorrilla المنسق المقيم للأمم المتحدة بتونس مرفوقا بالسيدة Teresa Albero ، ممثلة المفوضية العليا لحقوق الإنسان بتونس وذلك بمناسبة إحياء سبعينية الإعلان العالمي لحقوق الإنسان.

وأشاد ممثل الأمم المتحدة بتونس بما حققته التجربة الديمقراطية التونسية الناشئة من خطوات كبيرة في مجال تركيز المؤسسات واحترام الحريات وحقوق الإنسان مبرزا حرص المنظمة الأممية على مواكبة ودعم هذه التوجهات من خلال تواجد حوالي (17) منظمة متخصصة وبرنامج أممي ببلادنا. كما أكد التزام المنظمة بالوقوف إلى جانب تونس في جهودها لضمان الحقوق الاقتصادية لمواطنيها من خلال النهوض باقتصادها وتحقيق التنمية الشاملة.

من جانبها نوّهت ممثلة المفوضية العليا لحقوق الإنسان بتونس بالدور الكبير الذي تضطلع به تونس من خلال عضويتها في المجلس الدولي لحقوق الإنسان وبالتطور الهام الذي شهدته المنظومة القانونية التونسية في مجال حقوق الإنسان في بلادنا لا سيما مشروع تنقيح أحكام مجلة الأحوال الشخصية بهدف إرساء المساواة بين المرأة والرجل

من جانبه، جدّد رئيس الجمهورية تمسك تونس بإرساء نظام ديمقراطي واحترام حقوق الإنسان باعتباره السبيل الوحيد لتأسيس دولة مدنية حديثة والتزامها الراسخ بالمنظومة العالمية لحقوق الإنسان وباحترام تعهداتها الدولية في الخصوص. كما أكد في هذا السياق دعمه لترسيخ ثقافة حقوق الإنسان في كونيتها من اجل تحقيق المساواة بين المواطنين والمواطنات في الحقوق والواجبات.

 

 

 

المكان : قصر قرطاج
التاريخ: 10 ديسمبر 2018
شارك :

الأخبار ذات الصلة

الصفحات

Layout Settings