لقاء رئيس الجمهورية مع وزير الشؤون الخارجية خميس الجهيناوي

استقبل رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي يوم الثلاثاء 30 جانفي 2018 بقصر قرطاج، وزير الشؤون الخارجية خميس الجهيناوي.

وأفاد خميّس الجهيناوي أن اللقاء استعرض مشاركة تونس في أشغال القمة العادية الثلاثين للاتحاد الإفريقي التي انتظمت بالعاصمة الأثيوبية أديس أبابا يومي 28 و29 جانفي 2018 تحت شعار "الإنتصار في مكافحة الفساد: مسار مستدام لتحويل إفريقيا"، ونتائج اللقاءات التي أجراها بهذه المناسبة وخصوصا انتخاب تونس نائبا أول لرئيس لجنة رؤساء الدول العشر المكلفة بالتربية والعلوم والتكنولوجيا للإتحاد الإفريقي، بالإضافة إلى توقيع اتفاقية احتضان تونس لمقر المعهد الإفريقي للإحصاء لتكون بذلك أول مؤسسة تابعة للاتحاد الإفريقي منذ إنشائه.

كما تناول اللقاء نتائج مشاركة تونس في الدورة 48 لمنتدى دافوس الاقتصادي الذي انعقد من 23 إلى 26 جانفي الجاري، ومداخلات وزير الخارجية التي تطرّق خلالها إلى أهم التحديات التي تواجهها تونس في الظرف الراهن والجهود التي تبذلها على مختلف الأصعدة لإنجاح مسار الانتقال الديمقراطي وتحقيق الاستقرار والنمو من خلال الإصلاحات الكبيرة التي تقوم بها على مختلف المستويات.

كما قدم خميس الجهيناوي عرضا لرئيس الجمهورية بخصوص أشغال الاجتماع الرابع عشر لوزراء خارجية دول جوار الحوض الغربي للمتوسط (حوار 5 زائد 5) الذي احتضنته الجزائر العاصمة حول موضوع "تعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية الشاملة والمشتركة والمستدامة في مواجهة التحديات المشتركة في المنطقة.

واستعرض اللقاء كذلك أهم المواعيد الدبلوماسية القادمة خاصة زيارة الدولة للرئيس الفرنسي إلى تونس بداية من يوم غد الأربعاء 31 جانفي.

وشدّد رئيس الجمهورية في هذا الصدد على ضرورة إيلاء الاهتمام اللازم بمختلف المواعيد والاستحقاقات القادمة مشيرا إلى أهمية دعم علاقات تونس مع كل شركائها وخاصة مع القارة الإفريقية في أفق الاستحقاقات القادمة ومنها بالخصوص الزيارات المرتقبة لعدد من القادة والمسؤولين الأفارقة إلى تونس.

المكان : قصر قرطاج
التاريخ: 30 جانفي 2018
شارك :

الأخبار ذات الصلة

الصفحات

Layout Settings